11.7 C
بيروت
أبريل 2, 2020

إجراءات مشددة لبلديات سهل عكار

عقد اتحاد بلديات سهل عكار اجتماعا طارئا في مركزه في بلدة تلحياة، في حضور رئيس الاتحاد محمد علي حسين ورؤساء البلديات الأعضاء، وكان بحث في تطورات وباء كورونا وتداعياته.

وأكد المجتمعون “أهمية التشدد في تنفيذ حال التعبئة العامة التي أعلنتها الحكومة بالتنسيق مع محافظ عكار عماد اللبكي والجيش والقوى الأمنية ووزارة الصحة”. ودعوا إلى “التشدد في إغلاق المقاهي والمطاعم والحدائق والملاعب ومنع التجمعات في التعازي والأعراس وتنظيم محاضر ضبط بحق المخالفين، ومنع التجول ليلا حتى الصباح وسير الدراجات النارية ليلا وتحذير الركوب عليها لأكثر من شخص واحد، وتنظيم حركة العمال السوريين في مخيماتهم وتحديد مدخل واحد لكل مخيم والتشديد على التعقيم والإرشادات الصحية المطلوبة وتنظيم دخولهم وخروجهم إلى حقول المزارعين للعمل بحسب تعميم وزارة الزراعة، وكذلك التشديد على الأهالي والسكان المحليين البقاء في منازلهم وعدم الخروج إلا لشخص واحد من العائلة لتأمين الحاجيات الغذائية والصحية والتزام تعقيم منازلهم ومداخلها”.

وطلبوا من الشرطة والمواطنين أن “يكونوا العين الساهرة بشكل تطوعي لتطبيق الإرشادات المطلوبة وبخاصة لجهة منع البائعين الجوالين من الدخول إلى القرى والبلدات”، ودعوا الاتحاد إلى “تحويل مستحقات البلديات والسماح لها بصرف مساعدات غذائية للفقراء والمعوزين ولا سيما الذين توقفت أعمالهم اليومية”.

مقالات ذات صلة