15.5 C
بيروت
نوفمبر 25, 2020

بعد زوال “كورونا”.. ريال مدريد سيزور العراق

أعلن السفير الإسباني في العراق خوان خوسيه اسكوبار أن فريق ريال مدريد سيزور بغداد، بعد زوال خطر فيروس كورونا.

وذكرت وزارة الشباب والرياضة العراقية في موقعها أن الوزير عدنان درجال استقبل اسكوبار والوفد المرافق له، وناقش معه العديد من القضايا ذات الشأن الرياضي والشبابي وما يتعلق بالبنى التحتية.

وقال السفير الإسباني إن: “العلاقات الطيبة بين البلدين في هذا المجال تدفعنا إلى أكثر من ذلك، فقد سبق وأن دعمنا كرة القدم العراقية والاتحاد العراقي لكرة القدم واللجنة الأولمبية، وكان في الأفق الكثير من المشاريع منها زيارة ريال مدريد إلى العراق وما زال العرض قائماً لقدومه بعد زوال خطر فيروس كورونا والظروف الصعبة التي يمر بها العالم أجمع”.

وأضاف: “الفرق العراقية هي الأخرى ستكون لها فرصة إقامة معسكرات تدريبية في إسبانيا، لا سيما وأن عدداً من المدربين الإسبان قد عملوا في العراق”،متابعاً: “مساعينا لن تتوقف عند هذه الحدود وستصل إلى الخبرات وعمل شركات القطاع الخاص الإسباني في العراق بمجال البنى التحتية والإعمار ونحن نملك خبرة كثيرة في هذا الجانب تحديدا”.

بدوره، أكد درجال أن في العراق مشاريع ستراتيجية كبيرة توقفت بسبب الظروف الصحية، ومنها الملاعب الرياضية التي تنفذها شركة (تري أرينا) الإسبانية ملعبي عمو بابا (الرصافة) في بغداد وملعب بابل، وقد طالب الشركة باستئناف العمل، لافتا إلى أن العراق لديه الكثير من المشاريع الواعدة في مجال الرياضة للفئات العمرية والمدربين بأعداد كبيرة جداً، ويطمح أن تكون للمدرسة الإسبانية حضورها نظرا للثقة الكبيرة التي تحظى بها.

مقالات ذات صلة