11.4 C
بيروت
أبريل 7, 2020

حواجز متنقلة في المنية والشوارع خلت من المواطنين

خلت شوارع مدينة المنية صباح اليوم من المواطنين، بعد دوريات للجهات الأمنية المختصة والشرطة السياحية على الطرق الرئيسية والفرعية ومختلف أحياء المدينة وجوارها، بهدف تطبيق مقررات مجلس الوزراء وتوجيهات محافظ لبنان الشمالي القاضي رمزي نهرا (القائم بأعمال بلدية المنية)، القاضية بإلتزام جميع المواطنين حالة التعبئة العامة والبقاء في منازلهم وعدم الخروج منها إلا للضرورة القصوى، درءا لمخاطر انتشار فيروس “كورونا” وتفشيه بشكل متسارع.

ودعت البلدية الأهالي عبر مكبرات الصوت، الى التزام منازلهم ومغادرتها للضرورات القصوى منعا لتفشي الوباء وكبح انتشاره، مؤكدة خلو المدينة حتى الساعة من أي إصابة.

وتشدد الفرق الأمنية المختصة إلى جانب شرطة البلدية في المنية، على تنفيذ الإجراءات لتأكيد قرار الإقفال التام لمختلف المؤسسات الذي دخل أسبوعه الثاني، وحظر تجول المواطنين ومنع الباعة الجوالين، بإستثناء اولئك الذين يعملون في الصيدليات والأفران ومحطات الوقود والأطباء في العيادات والمستشفيات، بالإضافة إلى إقامة حواجز متنقلة في نقاط عدة في المدينة وتسطير محاضر ضبط في حق كل مخالف.

تعقيم

وفي السياق نفسه، عملت الفرق المختصة في إسعاف “سبل السلام” على تعقيم المعدات الطبية في البلدية وسيارة الإسعاف من ضمن الحرص على اتخاذ أقصى درجات الحيطة والحذر.

مقالات ذات صلة