27.2 C
بيروت
يوليو 2, 2020

صرخة إغاثة باسم ١٢ ألف عائلة… أنقذوا القطاع من الموت !

تطلق نقابة مزارعي الازهار والشتول في لبنان صرخة إغاثة باسم 12 ألف عائلة تعتاش من القطاع في لبنان بسبب ما يحصل مؤخراً . بدءاً بالعواصف التي أدّت الى خسائر كبيرة مروراً بأزمة الدولار الخانقة التي أثرّت على ارتفاع اسعار الموادّ الاولوية وصولاً الى تلف بقيمة ملياري ليرة لبنانية للمنتوجات الزراعية في عيدي الميلاد ورأس السنة مطلع هذا العام.

اليوم تحلّ أزمة فيروس الكورونا لتقضي على كل آمال المزارعين بموسم منتج والنداء هو للسماح للمحال والمشاتل أن تفتح أبوابها فقط لتصريف الانتاج ابّان اقتراب عيد الأمّهات وموسم الربيع مع العلم أن النقابة عمّمت على كل المزارعين ضرورة عدم الاختلاط مع الزبائن او العمّال واتخاذ كافة الاجراءات الاحترازية والحضور للعمل ضمن أعداد مخفّضة فقط لتسيير العمل بالحدّ الادنى.

إن قرار مجلس الوزرءا استثنى القطاعات الحيوية من الاقفال ومنها المصارف والمتاجر الغذائية والزراعة ونحن كقطاع مزارعي الازهار والشتول لدينا انتاج محلّي إن لم يتم تصريفه سوف يتلف بكامله ولا قدرة لأحد لنجدتنا أو للتعويض علينا.

مقالات ذات صلة