26.6 C
بيروت
يوليو 7, 2020

نقابة المطاعم ترد على جمعية المستهلك: تنظير وإبداء رأي في ما لا يعنيها

شددت نقابة أصحاب المطاعم والمقاهي والملاهي والباتيسري، في بيان اليوم، “ردا على جمعية حماية المستهلك التي اعتبرت أن قرار السماح بالتدخين في المؤسسات السياحية مخالف للقانون”، على أن “النقابة دائما تحت القانون، ومطلبها في السماح بتقديم خدمة النرجيلة جاء بناء على اقتراح التعديل المقدم إلى الجهات المختصة، وعلى أن التدخين سيكون في الباحات الخارجية للمؤسسات السياحية، وهذه الخدمة ستخضع للاجراءات الوقائية الصارمة”.

وقالت: “كنا نتمنى على هذه الجمعية، بدلا من التلهي بالأمور السياحية البعيدة كل البعد من مجال اختصاصها، أن تلتفت إلى المستهلك نفسه الذي ذبحه غلاء الأسعار والفوضى وفجور الكثير من التجار، ولم يعد باستطاعته تأمين الحد الأدنى من متطلبات حياته وعائلته. وأملنا أن نسمع في الإعلام ان الجمعية المزعومة قامت بدورها وجالت في الأسواق وطرحت خطة تصب في مصلحة المستهلك في هذه الظروف العصيبة، بدلا من التنظير وإبداء الرأي في ما لا يعنيها”.

وختمت: “نحن أهل القطاع السياحي أدرى به، ونعرف ما هو مناسب لنا وما يصب في مصلحتنا، وصدحت أصواتنا في الدفاع عنه لأنه ينهار. أما أنتم يا جمعية المستهلك فماذا فعلتم؟”

مقالات ذات صلة